عناوين الأخبار

  عريقات يلتقي عددا من الدبلوماسيين الألمان ووفد حركة "السلام الآن" الأميركية    تحقيقات الشرطة تكشف عرض تعيين قاضية مقابل إغلاق ملف فساد سارة نتنياهو    اعتصام في نابلس رفضا لتقليصات "الأونروا" وفصل 158 معلما    قوات القمع تقتحم قسم (11) في معتقل "عوفر" لليوم الثاني على التوالي    الاحتلال يعتقل 8 مواطنين من الضفة    الكشف عن شخصيتين مقربتين من نتنياهو متورطين بالملف (4000)    توقيف 20 أجنبيا في تركيا دخلوا البلاد بطرق غير قانونية    سلوفاكيا تؤكد ثبات موقفها الداعم للقضية الفلسطينية وحل الدولتين    المعتقلون الإداريون يقاطعون محاكم الاحتلال لليوم الخامس على التوالي    "قانون القومية" المرسخ ليهودية الدولة على طاولة الكنيست الاثنين القادم    السفير مصطفى يطلع رئيس الشؤون الدينية التركي على التطورات المتعلقة بالقدس    الرئيس يلقي كلمة هامة في مجلس الأمن عند الخامسة مساء بتوقيت القدس العاصمة    تعديلات وزارية على قانون "إسكات الأذان" تطالب بمنح الشرطة صلاحيات اقتحام المساجد    أسرى "عتصيون" يشتكون من ظروف مأساوية وأوضاع غاية في الصعوبة    أسرى "عتصيون" يشتكون من ظروف مأساوية وأوضاع غاية في الصعوبة    هيئة الأسرى تحذر من تعفن القدم اليسرى للأسير المقعد إبراش    قوات الاحتلال تزيل بؤرة استعمارية جنوب نابلس ومستعمرون يحطمون مركبتين    العليا الإسرائيلية تعلق قرار منع الحكومة من احتجاز جثث الشهداء    إقليم رفح ينظم دورة القدس لتنمية المهارات التنظيمية والقيادية للمرأة    مقتل 94 مدنيا بقصف للنظام على الغوطة الشرقية  
الرئيسة/  نشاطات و فعاليات الحركة

إقليم وسط خانيونس ينظم ندوة سياسية عن القدس الشريف

نشر بتاريخ: 2018-02-11 الساعة: 09:25

خانيونس- إعلام فتح-  نظم إقليم وسط خانيونس ومنطقة الشهيد عارف حرزالله ندوة سياسية بعنوان" القدس في عيون الفلسطينيين بعد قرار ترامب"، والتي ألقاها عضو المجلس الثوري لحركة فتح الاخ إياد نصر.
وأكد نصر خلال الندوة على اهمية القدس، ومكانتها في الوجدان الفلسطيني، وما تمثله من ماضي وحاضر ومستقبل للشعب الفلسطيني، وأن قرار ترامب، جاء بناء على تصورات خاطئة، خدعت الادارة الامريكية، وجعلتها في ورطة كبيرة امام المجتمع الدولي، الامر الذي اخرجها من دورها السابق في عملية السلام، لان ترامب كشف عن الوجه الحقيقي للانحياز الامريكي لدولة الإحتلال.
وقال القيادي الفتحاوي ان قرر ترامب لا يعني للفلسطينيين شيء، ولكنه اعاد الزخم للقضية الفلسطينية، وبيان للعالم بأسره ان القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الاخ الرئيس محمود عباس لا يبيعون حجرا من القدس ولا يتنازلون عن شبر منها، ولو كلف هذا الموقف ما كلف، لان القدس خط احمر لا يمكن تجاوزه، وليست للمقايضة او المراوغة السياسية.
وطالب نصر في هذه المرحلة ضرورة انجاح المصالحة الداخلية وترتيب البيت الوطني، وتمكين الصفوف، والالتفاف حول القيادة الفلسطينية، لتقويتها وتحصين جبهتنا الداخلية، لان حجم الضغوط لا يمكن تقديره، وقوة البطش الاسرائيلي تستغل هذه الضغوط على القيادة لتمرير مخططها الاستيطاني.
من جهته تناول د.محمد البطة في ورقته القدس من الناحية التاريخية، وما تعرضت له من محاولات تدمير وانتهاك، واحتلال، وصمودها في وجه جميع هذه المحاولات، وبقيت عصية على الشطب والزوال، وستفشل بصمودها محاولا تهويدها، وهذا ما قدر لها تاريخيا، لان سكانها الفلسطينيون رفعوا مكانتها لدرجة رخصت فيها ارواحهم من أجلها.

 

far

التعليقات

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

الفيديو

برامج عودة

مواقف ونشاطات الحركة

تقارير

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2018