عناوين الأخبار

  المستهلك تبحث آليات تنفيذ قرار المركزي فك التبعية عن الاقتصاد الإسرائيلي    انخفاض بنسبة 0.18% على مؤشر بورصة فلسطين    المستشار القضائي للكنيست يعتبر مقاطعة إسرائيل حرية تعبير    عشراوي: الولايات المتحدة تثبت تواطؤها مع الاحتلال بتجميد أموال الأونروا    قوات الاحتلال تنصب كاميرات مراقبة على مدخل اللبن الشرقية    زراعة أشجار في الخليل دعما للأسرى الأطفال في سجون الاحتلال    الرئيس: التواصل العربي مع فلسطين والقدس دعم لهويتها وليس تطبيعا مع الاحتلال    لاجئون في مخيم النصيرات يحتجون على تقليص المساعدات المالية للأونروا    قوات الاحتلال تنهب مبلغا ماليا ومتعلقات شخصية عقب اعتقالها لشاب في رام الله    تنظيمات يهودية أمريكية تطالب نتنياهو بوقف طرد طالبي اللجوء    الشرطة تكشف ملابسات ابتزاز فتاة من ضواحي القدس    محكمة الاحتلال ترفض طلب الإفراج عن الأسير المريض حسين عطا الله    الرئيس: باقون هنا ولن نغادر أرضنا مهما فعلوا.    الرئيس: لن نثق بالادارة الأميركية التي لم تعد تصلح لدور الوسيط في عملية السلام    الرئيس: مطالبون بخطوات عملية من اجل منع اسرائيل من مواصلة انتهاكاتها    الرئيس: قرار ترمب لن يعطي لاسرائيل اي شرعية في القدس    الرئيس: لم يولد بعد الذي يمكن أن يساوم على القدس أو فلسطينن    سلطات الاحتلال تهدد بطرد أهالي خربة المراجم جنوب نابلس وهدم مساكنهم    الرئيس: لم يولد بعد الذي يمكن أن يساوم على القدس أو فلسطين.    اجتماع تشاوري في الإحصاء الأول لمسح مراقبة الظروف الاجتماعية والاقتصادية  
الرئيسة/  فلسطينية

أبو ردينة: المرحلة القادمة عنوانها الصمود وقدسية المدينة

نشر بتاريخ: 2018-01-11 الساعة: 18:50

عشية انعقاد المجلس المركزي
رام الله-اعلام فتح- قال نبيل أبو ردينة الناطق الرسمي باسم الرئاسة، إن المرحلة القادمة عنوانها الصمود، والتمسك بالثوابت الوطنية، وعلى رأسها مدينة القدس الشرقية عاصمة دولة فلسطين.
وأضاف، "إن مدينة القدس مسكونة بالتاريخ والتقاليد والدين، ستكون الجواب لكل تحدي، وستكون مفترق طرق مع قوى دولية وإقليمية، ولمواجهة الاحتلال الذي يصر على مواصلة استيطانه واعتداءاته، في ظل الموقف الاميركي المنحاز  ضد شعبنا وحقوقه الوطنية المشروعة".
وتابع أبو ردينه قائلا، "ان هناك محاولات لإعادة تشكيل المنطقة على حساب شعوبها واستقلال إرادتها، الامر الذي سيشكل خياراً وقراراً مصيرياً، خاصة وإننا الان نواجه نموذجا جديداً يتطور بسرعة، مخالف لكل ما ناضلت من أجله الامة العربية كافة".
وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة، "إن التحولات الجارية، والتي تحاول المس بأسس الهوية الوطنية الفلسطينية، تفرض على دورة المجلس المركزي القادمة تحديات كبيرة ودقيقة، لمواجهة هذه التحديات عبر تحقيق وحدة الموقف الوطني والقومي".
وأضاف، "هذه التحديات الخطيرة، تتطلب من جميع الاطراف والقوى، ضرورة التمايز لمواجهتها، حيث أن وحدة الهدف وقدسية المدينة، والصمود  هي شعارات المرحلة القادمة، وذلك للحفاظ على القرار الوطني الفلسطيني المستقل، والذي شكل الرافعة الحقيقية للصمود التاريخي للشعب الفلسطيني من اجل الحفاظ على حقوقه الوطنية".

 

far

التعليقات

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

الفيديو

برامج عودة

مواقف ونشاطات الحركة

تقارير

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2018