عناوين الأخبار

  الأمم المتحدة: 22 مليون يمني بحاجة لمساعدات وخطر المساعدة يزداد    هجوم إسرائيلي على خطاب الرئيس عباس في " المركزي "الأخير متهمين إياه بأنه غير معني بالسلام    نتنياهو يزعم أن خطاب الرئيس عباس جاء خشية من مبادرة سياسية أمريكية جديدة    استهتار طبي متواصل بحق 3 أسرى يقبعون في سجن "نفحة"    قوات الاحتلال تعتقل 17 مواطناً من الضفة    الأونروا تنهي خدمات أكثر من 100 موظف من اللاجئين الفلسطينيين بالأردن    قضاة إسرائيلييون يقرون بنقص آلاف الغرف الدراسية في مدارس القدس المحتلة    الناطق باسم "الأونروا": مستمرون في تقديم الخدمات رغم الاجراءات التقشفية    قوات الاحتلال تصدر 19 أمر اعتقال إداري وتفرض الحبس المنزلي بحق طفلين    محيسن: "قادة فصائل العمل الوطني" سيجتمعون قريبا لتصعيد المقاومة الشعبية واستمراريتها    قوات الاحتلال تعتقل شابا من بدو شمال القدس    قيس عبد الكريم: استراتيجية التحرك الفلسطيني للمرحلة المقبلة تستند لثلاثة محاور    قوات الاحتلال تعيد فتح معبر كرم أبو سالم بعد يومين من اغلاقه    مفاوضات متقدمة حول مسار الطيران بين إسرائيل والهند قيد المباحثة    ترامب خرق كل الاعراف في عامه الاول في البيت الابيض    السيسي يؤكد لاثيوبيا والسودان أن مصر "لن تحارب اشقائها"    الهند: عقد صفقات أمنية وتعاون اقتصادي واستخباري وتكنولوجي خلال زيارة نتنياهو الأخيرة    عشرة قتلى في معارك قرب مطار طرابلس في ليبيا    قوات الاحتلال تعتقل مواطنين وتستولي على تسجيلات كاميرات في جنين    الأزهر يطلق مؤتمره العالمي لنصرة القدس بحضور دولي رفيع المستوى غدًا  
الرئيسة/  بيانات ومواقف الحركة

عريقات: الفلسطينية لن نرضى بأي عروض للمفاوضات ما لم يتم إسقاط إعلان ترمب بشأن القدس

نشر بتاريخ: 2018-01-09 الساعة: 09:25

رام الله-اعلام فتح- قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، إن الحديث الأميركي المتواصل عن صفقات لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي أو الدعوة لأي مفاوضات أو محادثات غير مقبول لدى القيادة الفلسطينية، ما لم يتم إسقاط إعلان ترمب بشأن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.
وأضاف عريقات في تصريحات لإذاعة "صوت فلسطين" اليوم الثلاثاء، أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب وخلال خطابه الذي اعترف فيه بالقدس عاصمة لإسرائيل، أخرج القدس من أي مفاوضات.
وشدد عريقات إلى أنه لا معنى لدولة فلسطينية دون أن تكون القدس عاصمة لها، وقال إن الإدارة الأميركية الحالية تريد فرض إملاءات على القيادة الفلسطينية، وذلك بتبنيها الموقف الإسرائيلي لتصفية قضيتنا من خلال المطالبة بإلغاء وكالة الأونروا وقطع المساعدات وتجويع اللاجئين وإغلاق المدارس.
وأكد عريقات أن القيادة الفلسطينية لا تريد الصدام مع الإدارة الأميركية ولكن ترمب هو من خلق الصدام، مشددا على أن السلام لن يكون بأي ثمن.
وبخصوص اجتماع المجلس المركزي لمنظمة التحرير المقرر الأسبوع المقبل، اوضح عريقات أن المجلس سيناقش تحديد العلاقة مع إسرائيل بكافة أشكالها، ومواجهة وإسقاط الإعلان الأميركي بشأن القدس.

 

far

التعليقات

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

الفيديو

برامج عودة

مواقف ونشاطات الحركة

تقارير

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2018