عناوين الأخبار

  نتنياهو يزعم أن خطاب الرئيس عباس جاء خشية من مبادرة سياسية أمريكية جديدة    استهتار طبي متواصل بحق 3 أسرى يقبعون في سجن "نفحة"    قوات الاحتلال تعتقل 17 مواطناً من الضفة    الأونروا تنهي خدمات أكثر من 100 موظف من اللاجئين الفلسطينيين بالأردن    قضاة إسرائيلييون يقرون بنقص آلاف الغرف الدراسية في مدارس القدس المحتلة    الناطق باسم "الأونروا": مستمرون في تقديم الخدمات رغم الاجراءات التقشفية    قوات الاحتلال تصدر 19 أمر اعتقال إداري وتفرض الحبس المنزلي بحق طفلين    محيسن: "قادة فصائل العمل الوطني" سيجتمعون قريبا لتصعيد المقاومة الشعبية واستمراريتها    قوات الاحتلال تعتقل شابا من بدو شمال القدس    قيس عبد الكريم: استراتيجية التحرك الفلسطيني للمرحلة المقبلة تستند لثلاثة محاور    قوات الاحتلال تعيد فتح معبر كرم أبو سالم بعد يومين من اغلاقه    مفاوضات متقدمة حول مسار الطيران بين إسرائيل والهند قيد المباحثة    ترامب خرق كل الاعراف في عامه الاول في البيت الابيض    السيسي يؤكد لاثيوبيا والسودان أن مصر "لن تحارب اشقائها"    الهند: عقد صفقات أمنية وتعاون اقتصادي واستخباري وتكنولوجي خلال زيارة نتنياهو الأخيرة    عشرة قتلى في معارك قرب مطار طرابلس في ليبيا    قوات الاحتلال تعتقل مواطنين وتستولي على تسجيلات كاميرات في جنين    الأزهر يطلق مؤتمره العالمي لنصرة القدس بحضور دولي رفيع المستوى غدًا    رام الله: قوات الاحتلال تداهم شققا سكنية في حي عين منجد    الخليل: جيش الاحتلال يستدعي أسيرا محررا ويفتش منزل أحد المعتقلين  
الرئيسة/  من أحداث ال100 عام

الشهيد زياد أبو عين.. الذكرى الثالثة لاستشهاده

نشر بتاريخ: 2017-12-10 الساعة: 11:47

تمر علينا هذه الأيام، الذكرى الثالثة لاستشهاد الأخ الوزير زياد أبو عين، رئيس هيئة مقاومة الجدار والإستيطان في فلسطين.
لنتعرف على زياد أبو عين.. من هو؟
مناضل وسياسي فلسطيني عضو مجلس ثوري لحركة فتح، وأحد قيادات النضال الفلسطيني، قضى في السجون الأميركية والإسرائيلية 13 عاما.
المولد والنشأة..
ولد الشهيد زياد أبو عين يوم 22 نوفمبر/تشرين الثاني 1959، وهو متزوج وله أربعة أبناء.
اعتقال وسجن.. 
قضى أبو عين في السجون الأميركية والإسرائيلية 13 عاما، وكان أول معتقل عربي فلسطيني تسلمه الولايات المتحدة لإسرائيل عام 1981.
صدرت لصالحه سبعة قرارات من هيئة الأمم المتحدة تطالب الولايات المتحدة بالإفراج عنه، لكنها آثرت تسليمه إلى إسرائيل.
حكمت عليه سلطات الاحتلال الإسرائيلي بالمؤبد عام 1982 دون أن يعترف بالتهم المنسوبة إليه، وأخلي سبيله في عملية تبادل الأسرى عام 1985.
وكان أول معتقل ضمن حملة سياسة "القبضة الحديدية" عام 1985 بأوامر مباشرة من رئيس الوزراء الإسرائيلي اسحاق رابين.
اعتقل في انتفاضة الأقصى إدارياً أثناء اعتقال رفيقه مروان البرغوثي عام 2002، كما اعتقل مرات عديدة منها اعتقالات إدارية لمدد طويلة، ومنع من السفر لسنوات طويلة.
المناصب والمسؤوليات
شغل أبو عين منصب عضو اتحاد الصناعيين الفلسطينيين عام 1991.
وشغل منصب مدير هيئة الرقابة الداخلية في حركة فتح عام 1993، ومدير عام هيئة الرقابة العامة في الضفة الغربية عام 1994.
اختير عضوا في اللجنة الحركية العليا لحركة فتح عام 1995، ورئيسا لرابطة مقاتلي الثورة القدامى عام 1996، وعضوا في هيئة التعبئة والتنظيم، ورئيسا للجنة الأسرى في مجلس التعبئة والتنظيم لحركة فتح بين عامي 2003 و2007.
عُين وكيلا لوزارة الأسرى والمحررين عام 2006، ورئيسا لهيئة مقاومة الجدار والاستيطان برتبة وزير في السلطة الفلسطينية عام 2014.
استشهاده
استشهد زياد أبو عين يوم 10 ديسمبر/كانون الأول 2014 نتيجة اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي عليه بالضرب وبقنابل الغاز التي أطلقتها على تظاهرة كان يشارك فيها في بلدة ترمسعيا بمحافظة رام الله والبيرة، قبل أن تعيق وصوله للمستشفى.

 

far

التعليقات

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

الفيديو

برامج عودة

مواقف ونشاطات الحركة

تقارير

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2018